كسور الحوض

الحوض هو حلقة من العظام موجودة بالجزء السفلي من الجزع و يتكون من نصفين أيمن و أيسر. و فى الجهة الخارجية من كل نصف هناك حق مفصل الفخذ (التجويف الذى يحتوي على رأس عظمة الفخذ) و فى الجهة الخلفية يتصل الحوض بالعمود الفقري من خلال المفصل العجزي الحرقفي.

كسور الحوض
الحوض

و يوجد داخل الحوض العديد من الأعضاء الهامة مثل أجزاء من الجهاز الهضمي و الجهاز التناسلي بالإضافة للعديد من الأوعية الدموية و الأعصاب. و كذلك يعتبر الحوض موضع تعلق الكثير من العضلات التى تعمل على تحريك الفخذ و الجزع. و بالتالي فإن كسور الحوض يتم التعامل معها بحرص شديد لأنه قد ينتج عنها نزيف داخلي و إصابة لأحد الأعضاء الهامة بداخلة.

تشريح الحوض

و قد تنتج كسور الحوض نتيجة حوادث شديدة مثل حوادث السيارات و الوقوع من أرتفاعات. و لكن مع تقدم العمر و حدوث هشاشة بالعظام قد تحدث هذه الإصابات نتيجة إصابات طفيفة مثل الوقوع على الأرض، حيث یتعرض الحوض للکسر بسهولة وبصدمة خفيفة. وهذه الكسور هي أسباب مهمة للإعاقة في سن مبكرة و قد تسبب معدلات وفيات عالية.

الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بكسور الحوض هم كبار السن، والأشخاص أصحاب مرض هشاشة العظام،  و المعرضون لحوادث السيارات والسير.

يبلغ معدل الإصابة بكسور الحوض حوالي 2.5% من إجمالي الإصابة بكسور في الهيكل العظمي، وهي تمثل ما لا يقل عن 1.5% من كسور الأطفال.

إذا تعرض الشخص لكسور الحوض في حادثة، يجب توخي الحذر عند نقل المصاب، لأن نقله بطريقة خاطئة يمكن أن يؤدي إلى نزيف داخلي في منطقة الحوض مما قد يعرضه لفقد جزء كبير من الدم، أو أن يؤدي كذلك إلى انقطاع الدورة الدموية الموصلة إلى مفصل الفخذ والذي قد ينتج عنه تلف المنطقة المصابة وتعرضها للعديد من المضاعفات لاحقا.

قد تسبب الحوادث في حدوث كسر في جسم عظمة الفخذ وكسر في مفصل الفخذ واللذان يختلفات عن كسور الحوض، يمكنك القراءة عن كسر جسم عظم الفخد من هنا والقراءة عن كسر مفصل الفخذ من هنا.

أفضل دكتور جراحة عظام و مفاصل فى مصر و دبي

شدة  كسور الحوض

كسور الحوض

تختلف كسور الحوض من مريض لآخر ويمكن للعظم أن ينكسر مباشرة عبر التجويف أو ينكسر إلى عدة قطع وقد تتسبب كسور الحوض على المدى البعيد بالإصابة بخشونة في مفصل الفخذ. ويصاحب كسور الحوض ألمًا متباين في مفصل الورك حتى عند الاستلقاء والجلوس ويزيد الألم سوءًا عند محاولة مرضى كسور الحوض المشي والحركة.

تعتمد شدة الإصابة بكسور الحوض على عدة عوامل منها:

  • عدد وحجم شظايا الكسر
  • كمية وحجم كل قطعة مزاحة إلى مكان غير مكانها ، ففي بعض الحالات؛ في الكسور الأكثر شدة ، قد تكون هناك فجوة كبيرة بين القطع المكسورة ، أو قد تتداخل الشظايا (قطع العظام المكسورة) مع بعضها البعض.
  • مدى إصابة الأنسجة الرخوة المحيطة ، مثل العضلات والأوتار والأعصاب والجلد.
  • مدى إصابة سطح الحق المغطي بالغضاريف ورأس عظم الفخذ

كسر الحوض المفتوح والمغلق

كسر الحوض

كما يمكن تقسيم كسور الحوض إلى نوعين اثنين على حسب حالة الجلد فوق الكسر، والنوعان هما:

  • كسر الحوض المغلق: وهو كسر يحدث حين يكون عظم الحوض مغطى ولا يظهر من الجلد
  • كسر الحوض المفتوح: وهو أكثر خطورة من الكسر المغلق، حيث يخترق فيه العظم الجلد ويصبح مكشوفًا. وبمجرد اختراق الجلد ، يمكن أن تحدث عدوى  في كل من الجرح والعظام، ولذلك العلاج الفوري للكسور المفتوحة مطلوب للوقاية من العدوى والالتهابات.

كسور الحوض البسيطة المستقرة و الشديدة المتحركة

كسر في الحوض
أماكن حدوث كسر في الحوض

يمكن تقسيم كسور الحوض إلى :

كسور حوض بسيطة مستقرة (ثابته):

وهو أكثر كسور الحوض شيوعًا، وتبقى العظام المكسورة في مكانها بشكل مستقر دون التزحزح بعيدا عن موضعها الأصلي و ، وعادة يكون الكسر في عظمة واحدة ليس أكثر.

من أهم أعراض كسور الحوض الثابتة

  • ألم شديد في منطقة الحوض والعانة
  • ألم في أسفل الظهر والمؤخرة ويزداد حدته مع الحركة
  • تورم شديد في الحوض
  • خدر وتنميل في منطقة الاصابة
  • كدمات زرقاء أو حمراء وهذا قد يكون علامة على وجود نزيف داخلي
  • ظهور دم في البول

تلتئم كسور الحوض الثابتة مع الراحة بدون الحاجة للتدخل الجراحي، و ينبغي على المرضى المشي والوقوف ووضع وزنهم الكامل على المفصل في أقرب وقت ممكن مع تناول المسكنات التي تخفف عنهم الألم الناتج عن الكسر منعًا لحدوث تيبس في المفصل وأي مضاعفات أخرى قد تحدث. يمكن استخدام العكازات للمساعدة على المشي خلال أول اسبوعين، ويفضل المشي لمسافات قصيرة. عادة تلتئم كسور الحوض البسيطة المستقرة في خلال شهرين او ثلاثة وإذا لم يلتئم الكسر قد يضطر الطبيب المعالج للتدخل الجراحي ولكن هذا يحدث في حالات نادرة.

:كسور حوض شديدة متحركة

كسور الحوض الشديدة غالبًا تحدث بسبب التعرض لحوادث شديدة مثل السقوط من ارتفاع والحوادث الرياضية وحوادث السير وغالبًا ما تكون غير مستقرة و ينبغي تثبيت هذا النوع من الكسور باستخدام جهاز خارجي أو عن طريق الجراحة باستخدام شرائح و مسامير، كما أنها من شدتها قد يصاحبها نزيف شديد يؤدي إلى وفاة الشخص المصاب أو تلف في الأعضاء الداخلية في الجسم التي تجاور مكان الإصابة.

من أعراض حدوث كسر شديد متحرك في الحوض:

  • ألم شديد في مناطق الحوض أو أو العانة أو البطن أو الظهر أو القدمين.
  • حدوث نزيف قوي يصعب توقيفه.
  • شحوب في لون البشرة
  • دخول الشخص في حالة إغماء أودوخة أوصدمة

يجب تثبيت كسور الحوض الغير مستقرة على الفور من قبل الطبيب وقد يتم هذا باستخدام قطع من القماس أو بحزام binder وهو مصمم لهذا الغرض حتى يمكن تثبيت الإصابة.
يمكن أيضًا تثبيت كسور الحوض المتحركة من خلال التدخل الجراحي فيقوم الطبيب أولاً بوضع جهاز المثبت الخارجى حتى تتحسن الحالة وبعدها يقوم الطبيب بإزالته وتثبيت العظام المكسورة بالشرائح والمسامير الداخلية.

مثبت ال binder

أنواع كسور الحوض

كسر التجويف الحقي

كسر تجويف الحق


هي واحدة من أشد إصابات كسور الحوض و عادةً ما تنتج الكسور عن صدمات قویة ، مثل حادث سيارة أو سقوط من ارتفاع، وجراحة كسر التجویف الحقي هي جراحة معقدة  لأن الجزء المكسور عميقًا في الحوض ويصعب الوصول إليه

والكسر الحقي هو نوع من كسر الحوض الذي يحدث في عظم الحرقفة Ilium وعظم الإسك ischium وعظم العانة Pubis بحيث ينتقل خط الكسر إلى التجويف الحقي.

وفي جراحة كسر التجویف الحقي ، يتم وضع القطع المكسورة من عظام الحوض معًا بجانب بعضها البعض بعناية شديدة وبعدها يتم تثبيتها بشرائح ومسامير.

أشعة  لكسر التجویف الحقي بعد الجراحة

كسر حلقة الحوض

كسر حلقة الحوض

تدعى الكسور التي تحدث في عظم العجز sacrum، عظم الحرقفة Ilium وعظم العانة Pubis وعظم الإسك ischium بكسور حلقة الحوض وتسمى بالإنجليزية Pelvic ring injuries.
تشمل كسر حلقة الحوض: كسر شوکة الحرقفية العلویة الأمامیة، و كسر شوکة الحرقفية السفلیة الأمامیة، و کسر حدبة الاسکیه، وكسر الجناح الحرقفي، و کسر الفرع العانی.

كسور الحوض

عادة ما يكون كسر حلقة الحوض كسر مستقر وثابت إلا أنه في بعض الأحيان قد يكون الكسر غير مستقر ويغير في شكل حلقة الحوض. ففي الكسور الغير مستقرة تفتح حلقة الحوض في المناطق الأمامية والخلفية، و قد يكون فتح حلقة الحوض في المقدمة على شكل تمزق في الفرع العاني أو فتح الارتفاق العاني ، أما تلف وفتح حلقة الحوض في الخلف يكون عن طريق .كسر عظم الحرقفة أو خلع المفصل العجزي الحرقفي

في كبار السن ، يحدث هذا  النوع من الكسور بسبب السقوط علی الأرض ، ويليها عدة أسابيع من الراحة دون الحاجة إلى إجراء عملية جراحية ، ولكن لدى الشباب قد يكون كسر حلقة الحوض بسبب إصابات خطيرة مثل حوادث السيارات أو السقوط من الإرتفاع مسببًا كسور حلقة الحوض وتكون إصابات شديدة بدرجة كافية لتتسبب في وفاة المريض في أقل من بضع ساعات بسبب نزيف حاد  ومعظم هذه  الحالات  تتطلب العلاج الجراحي.

يتم علاج كسر حلقة الحوض بناءًا على شدة الكسر إذا كان كسر بسيط مستقر أو إذا كان كسر شديد متحرك.

كسر غير مستقر في حلقة الحوض

تشخيص كسور الحوض

أشعة تظهر وجود كسر في الحوض

يصاحب الإصابة ألم يمنع المريض من القدرة على تحريك مفصل الفخذ أو الجزع. و إذا كانت الإصابة شديدة فقد يصاحبها إصابة بأحد الأعضاء الداخلية أو بأحد الأوعية الدموية مما يؤدى الى نزيف داخلي و إصابة المريض بهبوط فى الدورة الدموية. و يتم التأكد من وجود الكسر بعمل أشعة عادية على الحوض. و فى أغلب الأحيان يحتاج الطبيب لعمل أشعة مقطعية بالكمبيوتر لتحديد شكل الكسر و موضعه بدقة. و يقوم الطبيب أيضا بفحص الأعضاء الداخلية و الأوعية الدموية و الأعصاب للتأكد من عدم وجود إصابات مصاحبة.

تابعونا لمعرفة كل جديد

علاج كسر الحوض

علاج تحفظي (غير جراحي):

و يستخدم العلاج التحفظي فى الكسور المستقرة و التى لم تتحرك من مكانها. حيث ينصح المريض بالراحة و تناول المسكنات الى أن يختفي الالم و تلتئم الكسور م يعود المريض تدريجيا لمزاولة حياته بصورة طبيعية. و قد يصف الطبيب أحد الأدوية التى تساعد على سيولة الدم لتقليل فرص حدوث تخثر في الدم الذي يتسبب في حدوث جلطات فى الأوردة نتيجة عدم الحركة لفترة طويلة.

جراحة كسور الحوض

الكسور الغير مستقرة و التى عادة ما تصاحب الحوادث الشديدة كثيرا ما تحتاج لتدخل جراحي لتثبيت الكسور فى موضعها السليم و تجنب حدوث إصابة للأعضاء الداخلية أو للأوعية الدموية.  و كذلك يتم اللجوء للجراحة إذا كان الكسر يمتد لحق مفصل الفخذ و ذلك حتى يرجع المفصل لشكله السليم لتجنب حدوث خشونة بمفصل الفخذ. و يكون التثبيت عادة بإستخدام شرائح معدنية و مسامير او بإستخدام مثبتات خارجية.

يخضع المريض بعدها لجلسات العلاج الطبيعي لتقوية منطقة الفخذ والحوض بعد السماح له بالمشي من قبل الطبيب. غالبًا يتعافي المرضى في مدة تتراوح من 3 إلى 4 شهور ويحتاجون لاستخدام المشايات أو العكاز للمساعدة على المشي والحركة لعدة أسابيع (حوالي 8 اسابيع) بعد الجراحة.

إذا كان المريض شخص رياضي، ينصح بالتوقف عن ممارسة الرياضات التي تطلب مجهود بدني عالي حتى بعد الجراحة، وأغلب حالات الرياضيين من المتوقع أن يعودوا للملاعب بعد مرور من 6 إلى 12 شهر حسب معطيات ومدى تعافي كل حالة.

نموذج يوضح تثبيت كسور الحوض بواسطة شرائح و مسامير من جهة الاماميه (الصورة العلوية) و من الجهة الخلفية (الصورة السفلية)
تثبيت كسور الحوض

نموذج يوضح تثبيت كسور الحوض بواسطة شرائح و مسامير من جهة الاماميه (الصورة العلوية) و من الجهة الخلفية (الصورة السفلية)

مضاعفات كسور الحوض

-حدوث التهابات وعدوى بالقرب من سطح الجلد حول الشق أو في عمق الجرح الجراحي. وعادة ما يتم علاج الالتهابات السطحية بالمضادات الحيوية، و يمكن أن تسبب العدوى العميقة مزيدًا من المضاعفات وقد تؤدي إلى التهابات يصعب علاجها وتؤجل عملية الاستشفاء.في هذه الحالة قد تتطلب إجراءً جراحيًا لتطهير الجرح تمامًا بالإضافة إلى تناول المضادات الحيوية لمدة اطول تتراوح عادةً من 4 إلى 6 أسابيع.

-حدوث خشونة في الحوض (مفصل الفخد) ذلك لأنه من الممكن أن تتسبب كسور الحُق في تلف السطح الغضروفي للمفصل ، مما يزيد من احتمالية حدوث التهاب المفاصل (خشونة) أثناء التعافي أو حتى بعد سنوات من الإصابة. وبمرور الوقت ، يتآكل الغضروف المفصلي الذي يحمي المفصل ، مما يؤدي إلى زيادة الألم والتيبس ناتجًا عنه خشونة في الفخذ.

– إصابة العصب الوركي و العصب الوركي هو عصب كبير يمر بالقرب من نهاية تجويف الورك و يدعم الحركة والإحساس في الساق والقدم. يمكن أن يصاب العصب الوركي أو يتلف أثناء الإصابة الأولية أو أثناء الجراحة، وفي أغلب الأحيان، تؤدي إصابة العصب الوركي إلى “تدلي (سقوط) القدم” ، وهي حالة يكون فيها المريض غير قادر على رفع الكاحل أو أصابع القدم من الأرض عند المشي.

– حدوث ما يسمى بالتعظم غير المتجانس، و التعظم غير المتجانس هو من المشاكل النادرة التي قد تحدث بعد الجراحة حيث ينمو العظام في العضلات والأوتار والأربطة حول تجويف الحوض ،أي ينمو العظم في المكان الذي لا ينبغي أن يكون فيه مسببًا تصلب لا يرتبط مباشرة بحالة غضروف تجويف الورك، وفي الحالات التي تكون فيها كمية العظام الإضافية كبيرة بما يكفي للتدخل في المرونة والوظيفة يضطر الأطباء إلى الاستئصال الجراحي لهذه العظام.

– مرض نقصان الدم المزود للعظام – Avascular necrosis – ومرض نخر العظام (نكروز رأس عظمة الفخذ) هو هو موت أنسجة العظام نتيجة لنقص الإمداد الدموي حيث يمكن أن يؤدي كسر الحق إلى نخر لا وعائي في رأس الفخذ والحق مسببًا موت الخلايا العظمية. عندما تموت الخلايا العظمية ، ينهار العظم تدريجياً وينهار ، جنباً إلى جنب مع الغضروف الأملس الذي يغطي سطح .المفصل، وتحتك العظام ببعضها البعض، مما يؤدي إلى زيادة الألم والتهاب المفاصل

References:

https://josr-online.biomedcentral.com/articles/10.1186/s13018-018-0793-2

https://www.orthobullets.com/trauma/1030/pelvic-ring-fractures

https://www.uptodate.com/contents/severe-pelvic-fracture-in-the-adult-trauma-patient/print