قصر أصابع القدم (قصر المشط) – Brachymetatarsia

Last Updated on يوليو 8, 2021 by د/ هشام عبدالباقي

قصر أصابع القدم هي حالة من الحالات النادرة التي تصيب قدم الإنسان وتنتج بسبب قصر أحد عظام مشط القدم الموجودة في الجزء الأمامي من القدم.

وتؤدي هذه الظاهرة إلى قصر غير طبيعي لواحد أو أكثر من أصابع القدم مقارنة بباقي الأصابع بحيث يكون الإصبع ذو حركة غير مستقرة، ورأسه مرتفع للأعلى.

قد تصيب هذه الظاهرة جميع الأصابع ولكنها أكثر شيوعًا في الإصبع الرابع بنسبة 90%، كما أنها أكثر شيوعًا في النساء عن الرجال بنسبة 25:1، وبنسبة 70% يحدث قصر المشط في القدمين معًا.

يلاحظ ظهور ظاهرة قصر المشط “قصر أصابع القدم” في سن صغيرة – حوالي 7 سنوات تقريبًا –  وبعدها يبدأ بالظهور بشكل واضح عند سن البلوغ.

قصر إصبع القدم

أعراض ومشاكل حدوث قصر بالأصابع

  • ألم عند مشط القدم
  • ألم في أصابع القدم المجاورة للإصبع القصير
  • انكماش وضيق في أوتار القدم
  • وجود بروز أسفل القدم
  • وجود مشكلة في المشي
  • عدم توزيع وزن الإنسان على أصابع القدم بشكل متساوى
أفضل دكتور جراحة عظام و مفاصل فى مصر و دبي

أسباب حدوث قصر المشط

يحدث قصر المشط نتيجة لتوقف مركز النمو لدى أحد عظام المشط دون مراكز نمو عظام المشط الآخرين مما يتسبب في حدوث قصر في أحد أصابع القدم.

ينتج قصر المشط بسبب  عوامل وراثية مثل وجود أحد الوالدين أو أحد أفراد الأسرة يعاني من قصر في المشط، أو بسبب عوامل جينية أو عيب خلقي مثل:

  • متلازمة داون
  • متلازمة تيرنر
  • القزامة (التقزم)
  • متلازمة ارسكوغ سكوت
  • متلازمة أبير

في بعض الأحيان قد يحدث قصر في المشط (قصر في الأصابع) نتيجة عوامل مكتسبة تتمثل في:

  • إصابة قدم الطفل أثناء مرحلة الطفولة والتي أثرت تباعًا على مركز النمو .
  • أمراض الغدد الصماء

تشخيص قصر المشط

يتم تشخيص قصر الأصابع عن طريق النظر في القدم فيستطيع الطبيب بسهولة معرفة وجود قصر في المشط (قصر في أصابع القدم). وفي بعض الأحيان يلجأ الأطباء إلى استخدام الأشعة السينية لمعرفة العظمة المصابة والتشخيص الدقيق للمرض ومعرفة طريقة العلاج المناسبة.

تابعونا لمعرفة كل جديد

علاج قصر أصابع القدم

العلاج التحفظي

 يلجأ الأطباء في المرضى أصحاب الحالات البسيطة الأولية إلى التوجه إلى ارتداء الأحذية الواسعة والمريحة لتخفيف الضغط الواقع على القدم. بالإضافة إلى ذلك يتجه المرضى إلى وضع دعامات داخل الحذاء ووضع حشوات حول وتحت الإصبع لرفع مشط الإصبع القصير.

العلاج الجراحى (جراحات تطويل أصابع القدم)

يتجه الأطباء إلى التدخل الجراحي عند بلوغ سن 16 عام، وتعتبر هذه الجراحات الحل النهائي للتخلص من قصر أصابع القدم.

عملية تطويل أصابع القدم من خلال مرحلة واحدة bone graft

تطويل العظام بالشرائح والمسامير

تتم هذه العملية عن طريق مرحلة واحدة عن طريق قطع عظام المشط القصيرة (عمل شق بها) وإبعادها لتلائم الطول المناسب لها مع تطويل الأوتار ووضع عظم صناعي أو عظام من الحوض أو عظام الساق ما بين الشقين. ثم يتم تثبيت هذه العظام بالشرائح والمسامير حتى يتم تطويل الإصبع (تطويل عظام المشط) ، ويجب على المريض ألا يقوم بالتحميل على القدم لمدة 8 أسابيع من بعد إجراء الجراحة.

 من مميزات هذه الجراحة أن العظام تستغرق فترة أقل للالتئام بالإضافة إلى قلة نسبة حدوث التهابات كما أنها تعد الجراحة الأقل تكلفة.
يجب ألا تكون عظام المشط قصيرة للغاية (القصر لا يتعدى 15 ملم) ، ولا تتعدى مسافة التطويل أكثر من 1.5 سم.

عملية التطويل بالتدريج Gradual Lengthening

تطويل اصبع القدم بالتدريج بمثبت اليزاروف

تستخدم هذه الطريقة اذا كان قصر عظام المشط يبلغ أكثر من 15 ملم  ويستخدم فيها طريقة إليزاروف “مثبت خارجي”.
 يقوم الطبيب بعمل شق في عظام المشط مع الاحتفاظ بسلامة الأوعية الدموية والتأكد من وصول الدم بشكل كافي لمنطقة العظام.
 بعدها يقوم طبيب العظام بتركيب جهاز إليزاروف او مثلت خارجي خاص حيث يتم إبعاد العظم عن بعضه وتطويله بشكل تدريجي بمعدل يتراوح من 0.5 إلى 1 ملم في اليوم بعد اسبوع من تركيب جهاز اليزاروف.

عادة ما تستغرق عملية التطويل بالتدريج من 4 ل 6 أسابيع، ومن مميزات عملية تطويل أصابع القدم بالتدريج إعطاء طول أكثر للإصبع بالإضافة إلى عدم الحاجة إلى عمل رقع عظمية في الساق أو الحوض ويستطيع المريض المشي بعدها بسهولة بشكل مبكر مقارنة بالجراحة الأولى.