خشونة (تآكل) مفصل الكاحل

بعض الناس يعانون من أعراض خشونة الكاحل ولكن في الغالب ما يتم تجاهل هذه الأعراض والتي قد تؤدي إلى نتائج وخيمة. فخشونة مفصل الكاحل غالبًا ما تصيب صغار السن بعد الحوادث أو إصابات كرة القدم والتي ينتج عنها تآكل في المفصل وتكون مصحوبة بألم شديد في الكاحل مع تورم بسيط.
ويعد غضروف الكاحل من أقوى الغضاريف الموجودة فى المفاصل وأكثرها تحملاً للضغط وذلك لتحمله وزن الإنسان وحركته الدائمه، مما يجعل مفصل الكاحل عرضة للخشونة والتآكل

أعراض تآكل مفصل الكاحل (ankle osteoarthritis):

تآكل الغضاريف في مفصل الكاحل
تآكل الغضاريف في مفصل الكاحل
  • تورم في الكاحل مصاحب لألم شديد في الكاحل
  • صوت طقطقة مصاحبة للألم
  • سخونة المفصل
  • عدم القدرة على السير لفترات طويلة
  • الألم الشديد بعد القيام بأي أعمال بدنية مجهدة مثل لعب التنس وكرة السلة
  • في حالات تآكل الكاحل “خشونة مفصل الكاحل” يصبح الكاحل متيبس ومتصلب ويشعر المريض بعدم القدرة على تحريكه نهائيًا
ألم ناتج عن التهاب مفصل الكاحل
ألم في منطقة الكاحل

أسباب خشونة مفصل الكاحل:

مقارنة بمفصلي الورك والركبة، فإن نادرًا ما يصاب الإنسان بخشونة مفصل الكاحل على غرار خشونة مفصل الركبة وخشونة مفصل الفخذ، وأغلب ممن يعانون من تآكل مفصل الكاحل هم الشباب.
فأغلب ممن يعانون من إصابة مفصل الكاحل تكون نتيجة لإصابة في الكاحل إثر حادث أو تصادم أو إصابات رياضية
ومن الممكن أيضًا أن يؤدي الروماتيزم والنقرس والسمنة “زيادة التحميل على مفصل الكاحل” إلى تآكل المفصل والإصابة بالخشونة.

الفرق بين مفصل الكاحل السليم والمتآكل
الفرق بين مفصل الكاحل المتآكل والسليم

تشخيص تآكل مفصل الكاحل:

لابد من زيارة الطبيب حين تشعر بالألم الشديد في منطقة الكاحل حتى يستطيع أن يحدد الطبيب سبب الألم ويقوم الطبيب :

أولاً: القيام بالفحص السريري حيث يسأل الطبيب المريض إذا تعرض لأي حوادث أو التحامات أثناء ممارسة الرياضة، كما يسأل عن التاريخ المرضي وإذا كان يشعر بألم على مدار اليوم أم فترات متقطعة وإذا كان يشعر بالراحة عند القيام بنشاطات معينة.

ثانيا: يقوم بفحص المفصل و تقييم مدى حركته و مواضع الالم به

ثالثا: التحقق من صور الأشعة وتقييم وضع مفصل الكاحل، كما قد يتم اللجوء لعمل رنين مغناطيسي فى بعض الحالات

أفضل دكتور جراحة عظام و مفاصل فى مصر و دبي

علاج تآكل مفصل الكاحل:

عادة ما يلجأ الأطباء أولا إلى العلاج التحفظي حيث ينصح الأطباء بتقليل الوزن لتقليل الحمل على مفصل الكاحل واللجوء إلى العلاج الطبيعي، كما يمكن استخدام بعض السكنات والدهانات الموضعية لتقليل الألم. ومع تقدم العلم يلجأ الأطباء إلى حقن الخلايا الجزعية والتي تساعد في تسريع عملية الالتئام واستشفاء الغضاريف ، ولكنها تتناسب مع حالات الخشونة المتوسطة والمبكرة.

أما بالنسبة لحالات الخشونة المتقدمة فلا بديل عن التداخل الجراحي، فيلجأ الأطباء لإجراء عملية تثبيت مفصل الكاحل . حيث يُخشن الجراح نهايات العظام التالفة؛ وبعد ذلك يثبتها معًا بشرائح معدنية ومسامير. وفي أثناء عملية الشفاء، تلتحم العظام التالفة معًا لتصبح عظمة واحدة متحدة . ويعد تثبيت الكاحل ناجحًا للغاية في التخفيف من آلام التهاب المفاصل. ولكنه يقلل أيضًا من حركة الكاحل

تابعونا لمعرفة كل جديد

و فى احيان قليلة قد يتم اللجوء لتركيب مفصل الكاحل الصناعي و هو امر غير شائع لأن مفصل الكاحل الصناعي لم يثبت نجاحا كبيرا مثل مفصل الفخذ الصناعي او مفصل الركبة الصناعي .