انحراف إصبع القدم الكبير(Hallux Valgus) .

Last Updated on فبراير 28, 2022 by د/ هشام عبدالباقي

  انحراف إصبع القدم الكبير او الوكعة او إبهام القدم الأروح(Bunion Or Hallux Valgus) هو اتجاه إبهام القدم للداخل نحو الإصبع المجاور, مما يؤدي إلى تَكَون نتوء عظمي على السُلامية (العقلة) الأولى لإصبع القدم الكبير, ويتجه هذا النتوء العظمي نحو الجهة الخارجية لمشط القدم ويزيح الأصابع الأصغر. وعلى المدى الطويل تتكون أصابع القدم المخلبية أو المطرقية في أصابع القدم الصغيرة المجاورة. و يُعد بروز عظمة القدم أو ما يُعرف باسم (الوكعة) شذوذ في البنية الهيكلية لعظام القدم ينتج عنه تورم والتهاب في الأنسجة المحيطة بالإصبع مسببًا ألمًا عند كل محاولة لارتداء الحذاء وكذلك عند محاولة تحريك الإصبع أو المشي أو الوقوف لفترات طويلة. وحسب الدراسات التي أُجريت في مجال تشوهات القدم, فإن اعوجاح إصبع القدم الكبير أحد أكثر التشوهات شيوعُا, حيث تصل نسبة الإصابة به إلى 23% من الذين تتراوح أعمارهم ما بين 18 إلى 65 عام, وبنسبة تصل إلى 35% لمن هم فوق عمر ال 65 عام. وتزداد نسبة الإصابة بين الإناث مقارنًة بالذكور وذلك بسبب ضعف النسيج الضام لدى الإناث وبسبب ارتداء الأحذية ذات الكعب العالي والصغيرة الحجم التي تضغط على الأصابع.  فما هي باقي أسباب انحراف إصبع القدم الكبير (تورم إبهام القدم) وما هي أعراضه وطرق علاجه؟ هذا ما سنتعرض له في هذا المقال.

النتوء العظمي وانحراف إصبع القدم الكبير.
النتوء العظمي وانحراف إصبع القدم الكبير.

اعوجاج إصبع القدم الكبير (ابهام القدم) مشكلة صحية وتجميلية

على الرغم من صغر حجم القدم مقارنًة بحجم جسم الإنسان إلا أنها تتحمل وزن هذا الجسد بأكمله أثناء الوقوف والمشي, مما يجعلها عرضة لضغط كبير قد يؤثر على آلية عملها ويُغير من تكوينها الهيكلي وتغير شكلها سواء بتكون عظام جديدة أو تشوه في العظام المكونة للقدم. وهذا التشوه في الشكل يُعد عبئًا إضافيًا على المريض إلى جانب عبء الألم وعدم القدرة على المشي أو الوقوف لفترات طويلة. قد يظهر هذا النتوء العظمي في مراحله الأولى بدون ألم فيلجأ المرضى للعلاج مبكرًا من باب تفادي التشوه الشكلي الناتج عن اعوجاج إصبع القدم الكبير وهو أمر مفيد صحيًا قبل أن يكون جماليًا. فعلاج المشكلة مبكرًا يحد من تفاقمها.

الأحذية المدببة عالية الكعب أحد اسباب انحراف إصبع القدم الكبير
الأحذية المدببة عالية الكعب أحد اسباب انحراف إصبع القدم الكبير

شق جمالي آخر يخص انحراف إصبع القدم الكبير (إبهام القدم الأروح) وهو استخدام الإناث للأحذية الضيقة عند بداية مشط القدم والتي لا تترك مجالًا للحركة الطبيعية للأصابع أثناء المشي وأيضًا أحذية الكعب العالي التي تضع ضغطًا هائلًا على الأصابع التي لا تجد في الأصل مكانًا لها ولحركتها بسبب ضيق الحذاء مما يتسبب في ظهور تشوهات أصابع القدم. لذلك فاستخدام هذه الأحذية باعتدال يحافظ على جمال القدم, بينما الإسراف في استخدامها يؤدي إلى تشوه ما نسعى في الأساس لتجميله بارتداء هذه الأحذية الضيقة ذات الكعب العالي بصورة مستمرة.

أعراض انحراف إصبع القدم الكبير.

كثير من المصابين لا يعانوا من أعراض مؤلمة في المراحل الأولى من تَشَكُل النتوء العظمي وتورم الأنسجة. وتبدأ الأعراض في الظهور كلما ساءت حالة انحراف إصبع القدم الكبير وزاد تورم الأنسجة, وكذلك عند ارتداء أحذية معينة كتلك التي لا تترك مجالًا لحركة الأصابع بسبب ضيقها عند بداية مشط القدم وأيضًا أحذية الكعب العالي. عند ظهور الأعراض يشعر المريض بالآتي:

  • انحراف إبهام القدم وبروز نتوء عظمي في الجهة الخارجية للقدم.
  • ألم يتراوح ما بين مجرد عدم الراحة إلى الألم الشديد.
  • ألم يصاحبه شعور بالحرارة في الإصبع المصاب.
  • احمرار وتورم في الإصبع وتهيج الجلد في المنطقة المصابة.
  • ألم في القدم عند محاولة تحريك الإصبع.
  • صعوبة في المشي وشعور بالألم عند الوقوف لفترة وكذلك عند محاولة ارتداء الحذاء.
  • قد يشعر المريض بالوخز والتنميل.
أفضل دكتور جراحة عظام و مفاصل فى مصر و دبي

انحراف إصبع القدم الكبير عند المراهقين (Adolescent Bunions ).

يُصاب المراهقين بين سن العاشرة والخامسة عشر باعوجاج إصبع القدم الكبير لأسباب وراثية في المقام الأول , وتحدث الإصابات بين الفتيات أكثر منها بين الصبية ولا يعرف الأطباء سببًا لذلك ولكنه قد يكون العامل الوراثي إلى جانب تغيير نوع الأحذية التي تقوم الفتيات بارتدائها في هذا العمر. لُوحِظ كذلك ظهور انحراف إبهام القدم عند المراهقين الذين يعانون من قِصَر عضلة الساق, ويوصي الأطباء في هذه الحالة بالعلاج الفيزيائي. الجدير بالذكر أيضًا عدم إجراء عمليات جراحية لعلاج هذه الوكعات لدى المراهقين والاكتفاء بالعلاج التحفظي.

أسباب اعوجاج إصبع القدم الكبير.

تتعدد أسباب تورم إبهام القدم وتَكَون النتوء العظمي ما بين أسباب مرضية وعوامل بيئية وأسباب سلوكية خاصة بالإنسان ونمط حياته وتشتمل هذه الأسباب على:

  • زيادة الوزن: الوزن الزائد يشكل ضغطًا كبيرًا على عظام وأربطة القدم مسببًا العديد من المشكلات ومنها انحراف إصبع القدم الكبير.
  • ارتداء الأحذية الضيقة أو المدببة ذات الكعب العالي.
  • العامل الوراثي له دور كبير في ظهور اعوجاج إصبع القدم الكبير.
  • التهابات المفاصل الروماتيزمية مثل الروماتويد.
  • الاصابة بمرض النقرس. وهو ارتفاع نسبة حمض اليوريك بالدم.
  • التعرض لكسور أو إصابات متكررة في القدم.
  • ضعف النسيج الضام الوراثي بالقدم.
  • بعض أمراض المناعة الذاتية مثل التهاب المفاصل الصدفي.
  • بعض أمراض الأعصاب والعضلات.
  • وجود تشوهات أخرى في القدم مثل (إصبع القدم المطرقية أو الإصبع المخلبية).

تابعونا لمعرفة كل جديد

تشخيص انحراف إصبع القدم الكبير.

اشعة لقياس انحراف اصبع القدم
اشعة لقياس انحراف اصبع القدم

يقوم الطبيب بتشخيص حالة اعوجاج إبهام القدم (إبهام القدم الأروح) بالفحص السريري ويُعد هذا كافيًا في معظم الأحيان حيث يظهر النتوء العظمي بوضوح على جانب القدم ويظهر التورم على قاعدة الإصبع الكبير. ومع ذلك قد يطلب الطبيب أشعة سينية لإظهار مدى انحراف الإصبع وكذلك لاستبعاد أمراض أخرى قد يشتبه بها الطبيب مثل:

قد يطلب الطبيب من المريض إجراء تحليل لمعرفة نسبة حمض اليوريك بالدم.

. طبيبك المُعالج قد يسألك عن:

  • متى بدأت تواجه مشاكل في القدم؟
  • ما مقدار الألم في قدمك؟
  • أين تشعر بالألم تحديدا؟
  • هل هناك شيء يقلل أو يزيد الأعراض الخاصة بك؟
  • ما نوع الأحذية التي ترتديها؟

علاج بروز عظمة القدم.

ينقسم العلاج لقسمين هما العلاج الدوائي التحفظي والعلاج الجراحي, ويحدد الطبيب الإجراءات العلاجية الواجب إتباعها حسب درجة تقدم حالة البروز العظمي في القدم و زاووية الانحراف. إلى جانب العلاج التحفظي والعلاج الجراحي هناك بعض السلوكيات التي يحتاج المصاب لتعديلها, وربما تغيير في نمط الحياة كي يتحسن وضع اعوجاج إبهام القدم فعلى سبيل المثال:

  • على المصاب الحفاظ على وزن مناسب والتخلص من الوزن الزائد لتخفيف الحمل عن القدم.
  • تجنب الوقوف والمشي لفترات طويلة أو ممارسة تمرينات رياضية تزيد من إرهاق القدم.
  • عدم ارتداء أحذية ضيقة بل يجب ارتداء أحذية مريحة تسمح للأصابع بالحركة أثناء المشي. ويجب على الإناث الابتعاد تمامًا عن أحذية الكعب العالي والأحذية مدببة الوجه.
  • المشي بأقدام حافية كلما سنحت الفرصة. فقد تبين أن العامل البيئي له دور كبير في الإصابة ببروز عظمة مشط القدم, فالبيئة التي ينتشر بها المشي بدون أحذية يختفي بين أفرادها الإصابة باعوجاج إصبع القدم, بينما ينتشر في الصين واليابان على سبيل المثال بسبب حرص هذه الشعوب على ارتداء الأحذية الصغيرة والضيقة.

العلاج التحفظي.

طرق العلاج الغيرجراحية في علاج انحراف اصبع القدم الكبير ليست مفيدة في تصحيح تشوه الشكل بصفة دائمة. و لكن يمكنها أن تخفف وتقلل من الشكاوى التى يعاني منها المريض و لا سيما الألم مما يساعد المريض على المشي و النوم باريحية أكثر و بالتالي يمكن استخدام الأساليب غير الجراحية لتقليل الشكاوى وتأخير وقت العملية. إلى جانب ما سبق ذكره من إجراءات يقوم بها المريض, يوصي الطبيب أيضًا بما يلي:

  • وضع ضمادة أو وسادة مملوءة بالهلام (الچل) لحماية الورم.
  • استخدام أداة تساعد على إدخال القدم داخل الحذاء بشكل صحيح.
  • استخدام كمادات الثلج لتقليل التورم.
  • تناول مضادات الالتهاب اللاستيرويدية مثل الأيبوبروفين لتخفيف كل من الالتهاب والألم.
  • ارتداء تقويم لضبط وضعية الإصبع لمدة لا تقل عن 3 أشهر أو بقدر ما ينصح الطبيب حسب الحالة.

و الهدف من العلاج التحفظي عادة لا يكون التخلص من الاعوجاج و لكن التخلص من الألم الذى يشكو منه المريض و وقف تدهور الحالة.

مُقَوِم لانحراف إصبع القدم الكبير

العلاج الجراحي.

يوصي الطبيب بإجراء عملية جراحية لعلاج انحراف إبهام القدم (إبهام القدم الأروح) في حالة عدم استجابة المريض للعلاج التحفظي, واستمرار الألم بصورة تعيقه عن المشي بشكل طبيعي. وكلما كان تشوه إبهام القدم الأروح أكبر كلما زاد تعقيد العملية وطول مرحلة ما بعد الجراحة، ولذا عليك بالتشاور في وقت مبكر مع دكتور عظام متخصص حول خيارات التصحيح الجراحية في حالة كنت تعاني من إبهام القدم الأروح حتى تكون قادرا على الحركة في أقرب وقت، مع تحسن طبي وجمالي أفضل ومستمر لإبهام القدم الأروح 

عادة ما يتم اللجوء للجراحة فى حالة

  • وجود ألم شديد في القدم يحد من نشاط المريض اليومي ، بما في ذلك المشي وارتداء الأحذية .
  • عدم القدرة على فرد و ثني الأصبع الكبير
  • عدم تحسن الالم مع المسكنات البسيطة
  • التهاب مزمن في إصبع القدم الكبير وتورم لا يتحسن مع الراحة أو الأدوية
  • تشوه اصبع القدم – انحراف في إصبع القدم الكبير نحو الأصابع الأصغر ، مما يخلق احتمالية أن تتقاطع أصابع القدم بعضها مع بعض.

 يوجد العديد من الإجراءات الجراحية لعلاج انحراف إبهام القدم. وحسب كل حالة يحدد الطبيب الإجراء الملائم للمريض مع مراعاة, حالته الصحية العامة ومدى التشوه في القدم, وعمر المريض والنشاطات التي يقوم بها. وتبعًا للإجراء الجراحي الذي يراه الطبيب مناسبًا, وكلما كان الجراح أكثر خبرة، كانت النتيجة على الأرجح أفضل بعد عملية إبهام القدم الأروح.

بشكل عام ، تهدف معظم الجراحات الى ما يلي:

  • إعادة محاذاة إصبع القدم الكبير
  • التمكن ثانيةً من ارتداء أحذية دون مشاكل
  • تخفيف الألم
  • تصحيح تشوه العظام التي تشكل إصبع القدم والقدم

التحضير لاجراء جراحه انحراف اصبع القدم الكبير

يقوم الطبيب لمعرفه تاريخ الحاله المرضيه وشكوى المريض ثم يتم عمل فحص دقيق للقدم وبعدها يطلب الطبيب عمل اشعه عاديه على القدم اثناء الوقوف مع التحميل على القدم ومن خلال قياس بعض الزوايا في الاشعه يحدد الطبيب درجه الانحراف في وضع الابهام القدم وبناء على هذا القياس يقوم بتحديد نوع الجراحه المناسبه لحاله المريض ويشرح له مسار الجراحه ونتائجها واي مضاعفات محتمله لها.

واجراء جراحات اعوجاج اصبع القدم الكبير تتطلب وجود تغذيه الدمويه جيده للقدم حيث ان القدم هو العضو الابعد عن القلب ولذلك فان الامراض التي تقلل من تدفق الدم بصوره طبيعيه تحول دونه اجراء هذه الجراحه مثل مرض انسداد الشرايين الطرفيه والقدم السكري واعتلال الاعصاب.

وتشتمل الإجراءات الجراحية على:
  • إزالة النتوء العظمي والأنسجة المتضخمة المحيطة بمفصل إيهام القدم.
  • إعادة ترتيب وتقويم العظام في القدم والإصبع لإزالة الزاوية الغير طبيعية التي اتخذها إبهام القدم وإعادة محاذاة الإصبع. لوضعه الطبيعي
  • تقصير أو إطالة عظام مشط القدم اذا استدعت الحالة ذلك

تعمل عملية انحراف ابهام القدم على تقويم محور العظم المائل في الأصبع، وبالإضافة إلى ذلك يعمل هذا الإجراء الجراحي على إعادة الأوتار والعضلات إلى وضعها المعتاد، وإلا فإنها سوف تسحب إبهام الأصبع الى الوضع المائل مرة اخرى مع كل خطوة، ومن المهم جدًا خلال ذلك التعامل جراحيًا بلطف مع العضلات والأوتار المحيطة بإبهام القدم وعدم التسبب بإصابتها. وفي حالات التشوه الشديده قد يتم اللجوء الى استخدام شرائح خاصه صغيره لتصليح وضع عظام القدم

 يتم إجراء الجراحة من خلال جروح صغيرة مما يتيح للمريض مغادرة المستشفى في نفس يوم الجراحة و تجعل شكل القدم طبيعية بدون جروح كبيرة تشوه شكلها.. و بعد الجراحة قد يتم وضع جبيرة للقدم مع نصح المريض بعدها بأرتداء أحذية مريحة و تجنب الأحذية الضيقة و الكعب العالي.

نوع التخدير للجراحة

يمكن ان تتم الجراحة تحت التخدير الكلي، ومع ذلك يمكن التخدير النصفي (النخاعي) لتجنب التخدير الكلي بناءً على تفضيل طبيب التخدير، حيث يقوم طبيب التخدير بحقن المخدر في القناة الشوكية للعمود الفقري القطني، وفي هذه الحالة يكون المريض واعيًا او نائما أثناء العملية دون ان يشعر بألم، وطبيب التخدير يحدد مع المريض أي نوع من التخدير هو الأنسب له.

شده الالم بعد جراحه انحراف اصبع القدم الكبير:

بعد كل جراحه يكون هناك بعض الالم ولكن يتم التغلب على الالم بعد الجراحه باستخدام ادويه مخدره في خلال اول يوم الى ان تمر فتره الالام الحاده ثم يتم تناول مسكنات بسيطه لتقليل الشعور بالالم الى ان يختفي تماما.

التعليمات بعد الجراحة:

تختلف هذه التعليمات على حسب حالة المريض و تفاصيل الجراحة التى تمت و لكن بصفة عاة يتم نصح المريض بما يلي:

  • عدم الوقوقف عل القدمين قدر الإمكان لمدة أسبوعين على الأقل
  • تجنب القيادة لمدة 6 إلى 8 أسابيع
  • البقاء خارج العمل لمدة 6 إلى 12 أسبوعًا
  • تجنب الرياضة لمدة تصل إلى 6 أشهر

فيديوعن انحراف اصبع القدم الكبير

أسئلة عن انحراف إصبع القدم الكبير.

هل يمكن تجنب الإصابة بانحراف إصبع القدم الكبير؟

نعم بدرجة كبيرة يمكن تجنب الإصابة باعوجاج إصبع القدم الكبير, وذلك بالحرص على اختيار أحذية مناسبة ومريحة للقدم بحيث تترك مجالًا لحركة الأصابع, ووجود مساحة مناسبة لإصبع القدم الكبير وتجنب أحذية الكعب العالي قدر المستطاع. كذلك ممارسة الرياضة والحفاظ على وزن مناسب. تفيد هذه الاحتياطات بصورة خاصًة في حالة وجود استعداد وراثي للإصابة بانحراف إبهام القدم.  

ما هو علاج انحراف إصبع القدم الكبير؟

ينقسم علاج هذه الحالة إلى قسمين: العلاج التحفظي الدوائي والذي يعتمد على إجراءات يقوم بها المريض كالأمتناع عن ارتداء الأحذية الضيقة وأحذية الكعب العالي, المشي قدر المستطاع بأقدام حافية, وضع كمادات ثلج وتجنب المشي والوقوف لفترات طويلة. مع استخدام المسكنات ومضادات الالتهاب وممارسة بعض التمرينات الرياضية التي ينصح بها الطبيب أو اللجوء لجلسات العلاج الطبيعي.
القسم الثاني وهو العلاج الجراحي والذي لا يلجأ له الطبيب إلا في حالة عدم استجابة المريض لوسائل العلاج التحغظي واستمرار معاناة المريض وشعورة المتزايد بالألم الذي يعيق ممارستة للانشطة اليومية. ويجب مراعاة الاحتياطات السابق ذكرها في إجابة السؤال الأول بعد علاج اعوجاج إصبع القدم الكبير سواء بالعلاج التحفظي أو الجراحي لتجنب عودة الإصابة. للمزيد من المعلومات المفصلة حول انحراف ابهام القدم وعلاجه يُرجى مراجعة المقال.

ما هي مضاعفات انحراف إصبع القدم الكبير؟

·        أول مضاعفات انحراف إبهام القدم هي ظهور النتوء العظمي الذي يبرز على الجانب الخارجي لمشط القدم مسببًا الألم أثناء المشي, كما يتسبب هذا البروز في تشوه شكل القدم.
·        يؤثر انحراف إبهام القدم نحو الداخل على وضع الإصبع المجاور مما يتسبب في تشوهه هو الآخر.
·        التهاب الأنسجة المحيطة بالأصبع مما يتسبب في التورم والاحمرار والشعور بالألم.
·        التهاب الجلد المحيط بالإصبع.
·        تأخر التئام الجروح.
·        في حالة تأخر العلاج تتعرض الأعصاب المسئولة عن الإحساس في المنطقة المصابة للتلف.

متى يمكن ممارسة الأنشطة اليومية بعد جراحة استعدال انحراف إبهام القدم؟

·        تختلف فترات التعافي حسب الإجراء الذي قام به الطبيب في الجراحة ولكن بصورة عامة قد يستغرق التعافي حوالي 6 إلى 8 أسابيع ويتم التعافي التام بعد 4 إلى 6 أشهر.
·        قد يحتاج المريض لاستخدام العكاز أثناء الوقوف أو المشي لفترة وجيزة بعد الجراحة.
·        بعد مرور أسبوعين يمكن للمريض قيادة السيارة.
·        لمدة إسبوعين بعد الجراحة على المريض ارتداء حذاء طبي خاص. ويجب تجنب ارتداء الأحذية الضيقة والأحذية ذات الكعب العالي لمدة 6 أشهر على الأقل بعد الجراحة. ومن الأفضل تجنبها قدر الإمكان لضمان عدم عودة انحراف إبهام القدم مرة أخرى.

https://emedicine.medscape.com/article/1232902-treatment#d10

https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC3528062/

https://my.clevelandclinic.org/health/diseases/14386-bunions-hallux-valgus