الركبة

خشونة الركبة من الامراض التي تصيب العديد من المرضى و لا سيما كبار السن. و اذا كانت درجة الخشونة شديدة فى كبار السن و كان الألم لا يستجيب لطرق العلاج التحفظية (الغير جراحية) فيتم اللجوء لجراحة تركيب مفصل الركبة الصناعي للتخلص تماما من الألم و عودة المريض لمارسة حياتة بصورة طبيعية.
اما اذا أصابت خشونة شديدة ركبة مريض فى الثلاثين او الأربعين من عمره مثلا, فلا يفضل تركيب مفصل ركبة صناعي له لأن نشاطه الكبير قد يقلل من العمر الأفتراضي للمفصل الصناعي. و لذا يبحث العلماء دائما عن بدائل علاجية لعلاج مثل هؤلاء المرضى.
أحد الجراحات الحديثة التى يتم تجربتها فى هذه الحالات هي جراحة تباعد العظام. فى هذه الجراحة يتم تركيب أسلاك معدنية فى عظمتي الفخذ و الساق و يتم تثبيت هذه الأسلاك فى مثبت خارجي. ثم يتم شد العظام بعيدا عن بعضها لمسافة ميلليمترات قليلة. و عادة ما يصاحب هذه الجراحة حقن الركبة بالبلازما الغنية بالصفائح الدموية او خلايا جزعية او عمل تثقيب بالمنظار لسطح المفصل. و يبدأ المريض فى المشي على رجله مباشرة بعد هذه الجراحة ثم يتم إزالة المثبت الخارجي بعد 6 – 8 أسابيع من الجراحة.

علاج خشونة الركبة بالتباعد

و قد وجدت الدراسات ان هذه الطريقة تساعد على نمو الغضاريف بدرجات متفتوته و تحسين الالم الذى يعاني منه المريض مما يساعد المريض على الإبتعد او تأجيل جراحة المفصل الصناعي.

تتميز هذه الجراحة بأنها لا تتطلب فتحة جراحية كبيرة اذ يتم إجرائها من فتحات لا تزيد عن نصف سنتيمتر. كما انها تسمح للمريض بالخروج من المستشفى و مشي على رجله فى نفس يوم الجراحة كا انها أقل تكلفة من تركيب المفاصل الصناعية.
الدراسات أثبتت ان التحسن الناتج عن هذه الجراحة يستمر لمدة 2 – 5 اعوام اواكثر و هناك دراسات مستمرة لتحديد النتائج طويلة المدى لها.

الكثير من إصابت الركبة فى الرياضيين تحدث نتيجة الهبوط فى وضع خاطيء بعد القفز. و لتجنب ذلك يجب ان تكون عظمة الفخذ و القصبة على استقامة واحده عند النظر الى الجسم من الامام. و لكن اذا كانت الركبتين متجهتين الى الداخل فإن ذلك يعرض الرباط الصليبي الامامي و الرباط الداخلي للتمزق. و لذا يجب على المدربين تدريب اللاعبين على الوثب و الهبوط بالطريقة السليمة بصورة متكرره لتجنب الإصابة.

jumping

كما يجب تقوية العضلات المحيطة بالركبة (عضلات الفخذ الامامية و الخلفية) و عضلات الفخذ قبل ممارسة الرياضة حيث انها تساعد على اتخاذ الأوضاع السليمة و تحافظ على ثبات مفصل الركبة.

يقوم الغضروف الهلالي بوظيفة مهمة فى مفصل الركبة حيث يعمل على ثبات المفصل و يحمي الغضاريف المفصلية من التآكل و يحمي المفصل من الخشونة.

و لكن اذا حدث تهتك شديد فى الغضروف الهلالي يصبح من الصعب التئامه او خياطته. و يصبح المريض معرضا لاحتمال اصابته بخشونة الركبة. و لعلاج مثل هؤلاء المرضى أتجه العلماء لمحاولة تصنيع غضاريف هلالية صناعية يتم زرعها فى الركبة لتقوم بوظيفة الغضروف الطبيعي. و لكن هذه البدائل لا زالت فى طور البحث و لم يتم تعميم استخدامها.

و هناك نوعان من الغضاريف الهلالية الصناعية: احد هذه الأنواع عبارة عن ألياف من الكولاجين على شكل نصف دائرة حيث يتم قص جزء منها مشابه لشكل الجزء المقطوع من الغضروف الهلالي ثم يتم خياطته الى الجزء السليم من الغضروف الأصلي. حيث تقوم الخلايا بالتكاثر فى هذا النسيج الجديد حتى يصبح نسيجا حيا.

غضروف هلالي صناعي

و النوع الآخر هو عبارة عن غضروف هلالي كامل مصنوع من مواد تشبه الغضروف الطبيعي فى خواصها الميكانيكية . حيث يتم وضعه فى الركبة من خلال جرح طوله 4 سنتيمتر و لا يتم تثبيته لأي شي داخل المفصل.

meniscus-implant

كثيرا ما تزداد آلام المفاصل مع السفر نتيجة الإرهاق الجسدي و الضغط العصبي. فاذا كنت تعاني من خشونة الركبة اليك هذه النصائح لجعل سفرك مريحا.

نصائح لمرضى خشونة الركبة

  • تجنب الوقوف لفترات طويلة فى المطارات و ذلك بتسجيل دخولك عبر الانترنت web check in. كما يمكنك إصطحاب كرسي صغير يتم طيه للجلوس عليه بدلا من الوقوف فى الطابور.
  • أغلب المطارات و شركات الطيران تقدم تسهيلات للمرضى الذين يعانون من آلام بالمفاصل مثل الكراسي ذات العجلات و المصاعد الهيدروليكية و التى تصعد بالمريض للطائرة دون الإضطرار لإستخدام سلم الطائرة. كما يتم توفير عربات كهربائية لنقل المرضى عبر المطارات. و لكن يجب عليك عادة تبليغ الشركة مقدما بهذه الإحتياجات.
  • استخدم شنط سفر ذات عجلات و يد طويلة لتجنب حملها.
  • معظم شركات الطيران تسمح لك بإختيار أحد أنواع الوجبات المتاحة عند حجز التذكرة و بالتالي حاول ان تطلب وجبات قليلة السعرات عند الحجز لتجنب زيادة الوزن. كما ان عليك شرب قدر كافي من الماء أثناء الرحلة.
  • اذا كانت درجة الحرارة فى الطائرة منخفضة فذلك قد يزيد من إحساسك بألم المفاصل. فإذا كان الأمر كذلك فيمكنك طلب غطاء للتدفئة من احد أفراد طاقم الضيافة. كما يمكنك طلب وسادة لوضعها خلف ظهرك.
  • عليك بإختيار وسيلة سفر مريحة. فالجلوس فى كراسي ضيقة لفترات طويلة يزيد من ألام الركبة و العضلات. حاول حجز كراسي لها موضع متسع للأرجل مثل كراسي الصف الأول أو المقاعد الملاصقة للممر حيث تستطيع فرد رجلك. و لا تضع حقيبتك تحت الكرسي الذى أمامك حتى لا تقلل من المساحة المخصصة لقدميك.
  • تجنب الجلوس لفترات طويلة دون تحريك ركبتك, فعليك بالقيام من الكرسي و التحرك كل نصف ساعة فذلك يقلل من التيبس و الالم.
  • أصطحب مع فى السفر الوسائل المساعدة الملائمة لحالتك مثل العكازات و الكراسي سهلة الطي. و لا تنسى أخذ الأدوية و المسكنات التى تتناولها. عند اللزوم.

حقن البلازما الغنية بالصفائح الدموية

تعد حقن البلازما الغنية بالصفائح الدموية من العلاجات الفعالة فى العديد من امراض و إصابات المفاصل و منها حالات خشونة الركبة. و على الرغم من أن تكلفة حقن البلازما فى مصر تقل كثيرا عن سعرها فى دول أخرى (مثل دول الخليج و اوروبا)  فهناك تفاوت فى تكلفة سعر حقن البلازما فى مصر من طبيب لآخر. فبعض الأطباء قد يغالي فى تكلفة هذه الحقن و ذلك بإدعاءات  مختلفة مثل انه يستخدم أجهزة خاصة حديثة ذات سعر مرتفع لتحضير الحقن أو أنه يضيف مواد خاصة للبلازما. كما أن بعضهم يصمم على إعطاء حقن البلازما  (الصفائح الدموية) فى غرف العمليات فى المستشفيات مما يزيد التكلفة بدعوى ان التعقيم يكون أفضل هناك أو بدعوى أن هناك أجهزة أشعة بها رغم أن مفاصل الركبة لا تحتاج لجهاز أشعة لحقنها.  بل ان البعض  يدعي ان هذه الحقن غير مفيدة الا اذا تم إجراء منظار لمفصل الركبة فى نفس الوقت.

و استخدام حقن البلازما للأسف قد تحول فى بعض الأحيان الى تجارة عند قلة من الأطباء. حيث اصبح بعض الأطباء الغير متخصصين فى علاج الركبة (و فى بعض الأحيان يكونوا ليسوا أطباء عظام  أصلا) يقومون بإعطاء هذه الحقن فى حين انه قد لا يكون لديهم دراية كافية بمعلومات هامة مثل:

  • طرق التشخيص الدقيق لمشاكل الركبة ببحيث يتم اعتبار اي الم بالركبة هو نتيجة خشونة بالركبة
  • طرق العلاج الأخرى المتاحة و التى قد تكون أكثر ملائمة لهذه الحالات من الحقن
  • الطريقة السليمة للحقن لتجنب حدوث أي أضرار

و بعض الأطباء قد يقوم  بإعطاء هذه الحقن لحالات لا يتوقع أن تستفيد منها. فهذه الحقن لا تكون ذات فائدة كبيرة فى الحالات المتأخرة من خشونة الركبة و الحالات التى يصاحبها تقوس بالساقين أو زيادة كبيرة بالوزن.

و عادة ما يحتاج المريض إلى حقنة واحدة  من الحقنٍ، و لكن بعض المرضى  قد يحتاجون لاكثر من حقنة، و فى هذه الحالة يفصل كل حقنه عن الأخرى 4 – 6  أسابيع على الاقل.

الدهانات الموضعية لعلاج الم المفاصل و العضلاتكثيرا ما يلجأ الأطباء لوصف دهانات موضعية للمريض ليستخدمها لتقليل الألم الناتج عن مشاكل المفاصل و العضلات. و بالرغم من أن هذه الدهانات تساعد على تقليل الآلام, إلا ان هناك مواد مختلفة تدخل فى تركيب انواع الدهانات المختلفة. و من أكثر هذه المواد شيوعا:

  • مهيجات مقابلة counterirritants: مثل المينثول و الكافور… و هذه المواد تقوم بإثارة إحساس ساخن أو ببرد بالجلد مما يصرف العقل عن الإحساس بالألم.
  • المواد المضادة للإلتهابات NSAID : تتخلل الجلد لتصل الى الأنسجة الملتهبة لتقوم بتقليل الالتهاب بها و بالتالي الألم
  • الساليسيلات: و هى المادة الفعالة فى الأسبيرين التى تعطيه الخواص المسكنة للأم. فعندما يقوم الجلد بإمتصاص هذه المادة تقوم بتسكين الألم و لا سيما فى المفاصل القريبة من الجلد مثل مفاصل الأصابع و الركبة (للمرضى الين لا يعانون من السمنة)
  • كابسيكام: و هى مادة موجوده فى الشطة الحمراء و هى من أكثر المواد فاعلية فى تسكين الالم. عند دهن الجلد بهذه المادة يشعر المريض ببعض السخونة و الحرقان فى الجلد و يقل هذا الإحساس بالوقت. و يجب استخدام هذا الدهان من عدة أيام الى اسابيع للحصول على نتيجة جيدة.

كثيرا ما يستخدم أطباء جراحة العظام أدوات لتثبيت العظام و الأوتار أثناء الجراحات (مثبتات داخلية) و التي قد تكون على شكل مسامير أو شرائح أو أسلاك معدنية. وفي بعض الحالات قد يحتاج المريض لجراحة أخرى لإزالة هذه المثبات الداخلية بعد فترة من الزمن لعدة أسباب.

 ولتجنب اللجوء لإزالة المثبتات الداخلية فقد اتجهت الكثيرً من الشركات الطبية الى تطوير مثبتات داخلية قابلة للذوبان في الجسم حيث تكون هذه المثبتات الداخلية مصنوعة من لدائن وألياف صلبة غير معدنية و قابلة للتشكيل إلى مسامير أو شرائح. و بعد ان يتم  زرع هذه المثبتات في جسم المريض يقوم الجسم بامتصاصها ببطء على مدى فترة تتراواح بين شهور و بضعة أعوام و بالتالي لا تستلزم التدخل الجراحي لإزالتها.  و هى لا تتعارض مع وظائف الجسم وليس لها آثار جانبية خطيرة وتقوم بمهمتها على أكمل وجه. كما أن من مزايا هذه المثبتات انها لا تسبب تشويش على صورأشعة الرنين المغناطيسي مثلما يحدث فى حالة المسامير المعدنية و لا تظهر فى الاشعة العادية.

مجموعة من المسامير ذاتية الذوبان

مجموعة من المسامير ذاتية الذوبان

ومن أكثر هذه المثبتات شيوعاً هي المسامير المستخدمة لتثبيت الأوتار فى جراحة إعادة بناء الرباط الصليبي و جراحات إصلاح الخلع المتكرر في الكتف. ومؤخراً أصبحت هذه المثبتات تستخدم أيضاً في بعض جراحة العمود الفقري لتثبيت الفقرات العنقية بعد استئصال الغضاريف بينهم.

و لكن المواد المستخدمة فى تصنيع المثبتات ذاتية الذوبان ليست بالقوة المماثلة لقوة المعادن. و لذا لا يتم إستخدام هذه المواد حتى الآن فى صناعية المثبتات التى تستخدم لتثبيت الكسور الكبيرة مثل المسامير النخاعية والشرائح و المسامير المستخدمة لتثبيت كسور عظام الفخذ و القصبة و لكن هناك تطوير مستمر لهذه المثبتات و للمواد المستخدمة فى تصنيعها حتى يتم إستخدامها فى عدد أكبر من الحالات فى المسقبل.

ينصح الطبيب مرضى خشونة الركبة المتقدمة بعمل جراحة تركيب مفصل صناعي عند وجود ألم شديد بالركبة و عدم إستجابة الألم للعلاج التحفظي و المسكنات البسيطة لعدة شهور. حيث انه فى هذه المرحلة من الصعب أن تتحسن الركبة بدرجة معقولة دون اللجوء للجراحة.

و لكن يقوم الكثير من المرضى بتأجيل جراحة تركيب مفاصل الركبة الصناعية لعدة أسباب من أهمها خوفهم من إجراء الجراحة و بسبب حصولهم على معلومات خاطئة عن الجراحة. و الأغلبية العظمى من هؤلاء المرضى يقدمون على إجراء الجراحة لاحقا بعد أن يكون الألم شديد غير محتمل ادى الى عجز شديد عن المشي. و بعد إجراء الجراحة يندمون على تأجيل الجراحة و يتمنون لو أنهم كانوا قد أجروها فى وقت مبكر عندما أخبرهم الطبيب المعالج بذلك. و هذا يعود لإحساسهم بأنهم أضاعوا سنوات من عمرهم دون داعي يعانون من الألم و يتناولون المسكنات بكثرة.

walking old2

و لكن هذا الإحساس بالندم ليس هو المشكلة الوحيدة الناتجة عن تأجيل الجراحة. فتأجيل الجراحة من الناحية الطبية له العديد من الآثار السيئة منها:

  1. زيادة تشوه و أعوجاج المفصل و نقص مدى الحركة مما قد يستدعي إجراءات أكثر أثناء الجراحة لإستعدالها و لتحريك المفصل.
  2. زيادة ترهل الأربطة نتيجة التقوس المصاحب للحالات المتأخرة من الخشونة مما قد يستلزم تركيب مفاصل صناعية خاصة لتعويض ضعف الأربطة
  3. نقص قدرة المريض على الحركة بشكل كافي مع زيادة الخشونة يؤدي الى ضعف العضلات و هشاشة العظام و ضعف الدورة الدموية. كما أن صعوبة الحركة يؤدي الى السمنة و ما لها من تأثير سيء على الجسم و المفاصل.
  4. قد يصاحب التأجيل تدهور فى الحالة الصحية العامة للمريض و لا سيما مع تمناول كميات كبيرة من المسكنات. و هذا التدهور قد يحول دون قدرة المريض على إجراء الجراحة

و قد أثبتت العديد من الدراسات أن تأجيل الجراحة كثيرا ما تؤدي الى تقليل جودة نتيجة الجراحة و أن إجراء الجراحة فى الوقت المناسب يؤدي الى الحصول على نتائج ممتازة و إستمتاع المريض بحياته.

من المؤكد أن الجراحة  ليست أمرا ممتعا، ولكن طول الانتظارله أضراره و يزيد من التوتر والقلق. فإذا أخبرك طبيبك المتخصص بأنه من الأفضل لك إجراء الجراحة فعليك حسم أمرك و عدم تأخير الجراحة لتعود لممارسة حياتك سريعا بصورة طبيعية.

كرة القدم هى الرياضة الاكثر شعبية فى العالم و يمارسها عدد كبير من اللاعبين سواء كانوا هواة او محترفين. و لكن هذه الرياضة تتسبب فى العديد من الإصابات و التى تؤثر على عدة مفاصل فى الجسم و بالأخص الكاحل و الركبة. و هذه الإصابات قد يتسبب فى مشاكل صحية بالركبة و تزيد من فرص حدوث خشونة بالركبة.

فالعديد من الدراسات أثبتت أن حوالي 50% من لاعبي الكرة المعتزلين يصابون بخشونة فى مفاصل الركبة و هو معدل اكبر كثيرا من الأشخاص الطبيعيين. كما تبين احد الدراسات أن 40-80٪ من اللاعبين السابقين و الذين لعبوا كرة القدم للمحترفين لمدة 10 إلى 14 سنة يعانون من خشونة مفاصل الركبة من عمر  35 سنة. ويعتبر هذا المعدل من خشونة الركبة عاليا بالمقارنة مع المجموعات الأخرى من نفس الفئة العمرية.

خشونة الركبة فى لاعبي كرة القدم

و يعود سبب حدوث هذه الخشونة لعدة أسباب منها حدوث إصابات متكرره بالركبة و عدم علاجها بشكل سليم و التعجل فى العودة للعب قبل تمام الشفاء و عمل التأهيل الكافي للرجوع للملاعب. كما أن عدم وجود فترات راحة كافية بعيدا عن المباريات و التمارين يؤدي الى حدوث تلف تدريجي لأنسجة المفصل.

و لذا يجب على من يمارس كرةالقدم أن يهتم بعلاج أي إصابة تحدث له بعناية و أن يلتزم بتعليمات طبيبه المعالج و ألا يتعجل فى العودة للعب قبل أن يصرح له طبيبه المعالج بذلك حتى لا تتفاقم إصابته و تؤثر عليه لاحقا.

 

الم الركبة و السلم

يعاني الكثير من المرضى من ألم  فى الجزء الأمامي من الركبة أثناء صعود و نزول السلم. و عادة ما يدل هذا الالم على وجود مشكلة بالغضاريف الموجودة تحت عظمة الصابونة. و هذه الغضاريف هى الأكثر سمكا فى جسم الإنسان نظرا للأحمال الكبيرة التى تتعرض لها.

فصعود السلم يضع عبئا كبيرا على هذه الغضاريف يبلغ حولي ثلاث أضعاف وزن الإنسان (المشي يضع عبئا يساوي نصف وزن الإنسان فقط و القيام من وضع القرفصاء يضع عبئا يساوي 7 أضعاف وزن الإنسان) و بالتالي فاذا كانت هذه الغضاريف غير سليمة يظهر الالم أثناء استخدام السلم.

و من اسباب إعتلال وظيفة غضاريف الصابونة ضعف غضاريف الصابونة و خشونة غضاريف الصابونة.

لتجنب الالم أثناء استخدام السلم عليك بإتباع الآتي:

  • تقليل الوزن الزائد له تأثير كبير على تقليل العبء على الغضاريف
  • تجنب حمل أشياء ثقيلة اثناء استخدام السلم
  • الإستناد على السور السلم (الدرابزين) و استخدام عكاز فى الجهة المقابلة
  • عمل تمارين تقوية عضلات الفخذ الأمامية

اما اذا حدث ألم بالفعل بعد استخدام السلم فعليك بالراحة و وضع كمادات ثلج على الركبة مع تناول مسكنات بسيطة لتقليل الالم.